كل ما يتعلق بالفن الراقي والادب الجميل
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 وظائف الفن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبد العالي
زائر



مُساهمةموضوع: وظائف الفن   الخميس أغسطس 20, 2015 4:13 pm

147


وظائف الفن

القسم الأول : وظائف الفن بالنسبة للآخر

أولا :
الوظيفة الأخلاقية للفن :

هل للفن وظيفة أخلاقية ؟
هل نطلب من علم الجمال الذي يدرس الفن أن يكون خادما لعلم الأخلاق ؟
أم ترانا نحرر الفن ونحرر معه علم الجمال من كل دعوة أخلاقية يلتزمان بها ؟؟ هل بوسع الفن التوفيق بين الدعوة إلى الجمال الفني و الجمال الأخلاقي ؟؟
انقسم الفلاسفة و علماء الجمال في رؤيتهم إلى علاقة الفن بالأخلاق إلى فريقين :

الفريق الأول
:
يرى أن من وظائف الفن الحث على الفضائل و التنفير من الرذائل ، وبث الوعي الخلقي بين الناس ، فهناك وظيفة أخلاقية عظمى منوطة بالفن ..
ويمثل هذا الاتجاه الفيلسوفان الفرنسي ألان والأمريكي سانتيانا :

يرى ألان( 1868 – 1951 م ) أن الفلسفة التقليدية كانت على حق عندما جعلت من القيمة الأخلاقية شكلا من أشكال القيمة الجمالية ، و اللغة الفرنسية تصف الفعل الأخلاقي النبيل بأنه فعل جميل مؤكدة وجود علاقة وثيقة بين الخير و الجمال ، ولكن من المؤكد مع ذلك أن للجميل طابعا دينيا هو الذي جعل الأسرار الدينية المقدسة تلتمس في شتى الفنون أسمى تعبير عنها ، لم يتناس الإنسان هذا الطابع الديني للجمال إلا حين ربط الفن بأهوائه وانفعالاته وعواطفه فجعل من الفن مجرد أداة للمتعة و اللذة في حين أن الفن قد ارتبط من قديم الزمان بأقدس عقائد الإنسان و أسمى أفكاره و أرفع قيمه

إذن ربط ألان الفن بالأخلاق انطلاقا من الواقع اللغوي ، والنشأة الدينية للفنون ، ويرى أن تجريد الفن من طابعه الأخلاقي انحرافا رافق مسايرة الإنسان لأهوائه وشهواته .

أما جورج سانتيانا ( 1863 – 1952 م ) فقد حصر صلة الفن بالأخلاق و الحياة في أربعة مواقف :

الموقف الأول : فصل الفن عن الحياة : لأن الفن للفن و أن النشاط الفني غير مشروط و أنه نشاط مستقل استقلالا تاما عن شتى مظاهر الحياة البشرية الأخرى و أدى هذا الموقف إلى عبادة الجمال .

الموقف الثاني : يستبعد النشاط الفني من دائرة مظاهر النشاط البشري الجدي ، فيساير أفلاطون في طرده الشعراء من جمهوريته ، ويحجر على الفن باسم الرقابة الأخلاقية الصارمة ، وينسب للفن وظيفة ترويحية باعتباره مجرد أداة تسلية في نطاق حياة منظمة تحكمها مقولات الفعل .

الثالث: ينسب إلى الفن قيمة نسبية بوصفة مرحلة ضرورية من مراحل التقدم الديالكتيكي للنفس البشرية ، و إن كان من شأن هذا التقدم أن يفضي إلى تجاوز الحياة الجمالية للانتقال إلى مرحلة أخرى قد يمثلها العالم أو الأخلاق أو الدين ، و أصحاب هذا الاتجاه يعترفون بقيمة الفن لكنهم يخضعونه لمبدأ تقويمي يحكم عليه سلفا بالبقاء في مستوى أدنى من مستويات غيره من مظاهر النشاط البشري ، ومن ثم فلا ينسبون للفن أي طابع نوعي باعتباره مرحلة مؤقتة من مراحل تطور الوعي البشري .

الرابع : الموقف الأوحد الذي ينصف الفن في نظر سانتيانا الذي يدمج النشاط الجمالي في صميم الحياة العقلية للوجود البشري باعتباره مظهرا من مظاهر سعي الإنسان نحو تحقيق المثل الأعلى ، وبذلك لا يكون الفن مستقلا تماما عما عداه من مناشط الحياة الإنسانية ، ولا يبقى بمعزل عن الحياة الجدية ، ولا يظل خاضعا خضوعا مطلقا للأشكال العليا من أشكال الحياة الروحية .

ثم ميز سانتيانا بين القيم الفنية من جهة و القيم الأخلاقية من جهة أخرى فقرر أن :

القيم الأخلاقية القيم الجمالية
سلبية تقتصر مهمتها على اجتناب الألم ومحاربة الشرعالم الأخلاق هو عالم الواجب و الإلزام و التكليف و الصراع ضد الخطيئة اقترنت الأخلاق بالنشاط الجدي الشاق إيجابية تمدنا بملذات حقيقية عالم الفن هو عالم الحرية والانطلاق و الاستمتاع و اللذة الخالصة النقية اقترن الفن باللعب والنشاط الحر المنطلق القيم الجمالية مكتفية بذاتها غير مطلوبة لغاية وراءها

فالقيم الجمالية تحمل في ذاتها قيمتها ، وما عداها من القيم مجرد وسائط أو أدوات تطلب لغايات أو مقاصد ، فهناك ضرورات عملية تخلع على النشاط الأخلاقي كل ما له من قيمة ، أما النشاط الفني فقيمته مستقلة تماما عن شتى الظروف العملية ، ولهذا لا يتجلى النشاط الفني على حقيقته إلا حينما تختفي مطالب الحياة الملحّة وضرورات التكييف ، فيصبح حينئذ في وسع الإدراك الحسي ممارسة نشاطه في تلقائية وحرية وخصوبة ، إذن الخبرة الجمالية تمثل نشاطا متحررا من ضغط الحاجة وقسر الضرورة ، ولذا فهي تقترب من النشاط الانطلاقي الحر المسمى باللعب

من ذلك كله نخلص إلى أن سانتيانا يرى بأن الفن يمثل أرقى أنواع الحرية ، في حين أن الأخلاق تمثل نوع من الرقابة و القيود ، ومع ذلك لاينكر التقاطع الحاصل ما بين الفن و الأخلاق ..


الفريق الثاني : حرص على عزل الفن عن الأخلاق ، ويقرر أن الفن لا صلة له بالأخلاق ..
ويمثل هذا الفريق كل من كانت ، وسارتر ، وكروتشة .

أما كانت فقد حرص على عزل الفن عن الأخلاق في نقد الحكم وجعل مجال الجمال منفصلا عن كل مجالات النشاط الإنساني ، وبذلك رأى أن الزخارف و النقوش و الأرابيسك وما شابهها هي التجسيد الأصيل للجميل حيث لا يوجد أي تصور أو غاية في الفن

ولكن بعد أبحاث مطولة يتراجع كانت عن قراره الأول ، ليعترف أن الفن مجرد رمز بسيط للخير وهكذا ضاعت جهوده في البحث عن حدود بين الأخلاقي و الجمالي عبثا

و يرى بول سارتر ( 1905 – 1980 م ) أن الفن لا صلة له بالأخلاق ، وأنه من الغباء أن نخلط بين الجمالي و الأخلاقي .

أما بندتو كروتشة ( 1866 – 1911 م ) فينكر النظرية القائلة بأن الفن ( فعل أخلاقي ) لأن مقولة ( أخلاقي ) لا تنطبق على العمل الفني ما دام من المستحيل الحكم على أية صورة بأنها مقبولة أو مرذولة أخلاقيا إلا لو كان باستطاعتنا الحكم على المربع بأنه أخلاقي وعلى المثلث بأنه غير أخلاقي ، ولا يوجد أي قانون جنائي يحكم على صورة فنية بالسجن أو الإعدام ، فالفن خارج تماما عن نطاق الأخلاق ، ويرفض كروتشة فكرة الفن الموجه ويقرر في ذات الوقت أن الفنان ليس خارجا عن سلطان الأخلاق فعليه أن ينظر إلى الفن كرسالة ويمارسه كواجب مقدس .

ويجب ملاحظة أن الموقف الأول من المواقف التي بينها سانتيانا وهو ( عبادة الجمال ) يجعل من النشاط الفني بعزله عن الحياة واقعة جدباء مُصطنعة لا صلة لها على الإطلاق بالحياة الواقعية ، فليس الفن مجرد أفيون أو مخدر و كان مهمته تنحصر في استثارة خيالاتنا وتهييج انفعالاتنا دون أن تكون له أدنى صلة بسعادتنا الحقيقية ، فإذا شئنا الرقي بالفنون يجب ربطها بوظائف عقلية أخرى ، فلا يكون هناك فرق ين جعل الأشياء نافعة أو أن ندركها في صميم حقيقتها ، يريد سانتيانا من الفنان أن يحترم الثالوث اليوناني المقدس ( الفضيلة ، الحكمة ، الجمال ) ويجعل من نشاطه الفني سعي وراء الانسجام الحقيقي الذي يجعل العالم أهلا لتقبل النفس ، ويجعل النفس أهلا لتقبل العالم .

وما دام يربط الفن بالحكمة و الفضيلة فهو يربطه الأخلاق وذلك لأن الفضيلة تقتضي الخلق الجميل ، و الحكمة تنتهي إليه .

من ذلك يتبين أن الفلاسفة الذين جردوا الفن من مهمته الأخلاقية ، تراجعوا عن آرائهم ، أو أشاروا في نهاية المطاف إلى الخيط الرابط بين الفن و الخلاق و إن كان هذا الخيط واهنا ضعيفا كما يرون . 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المدير
المدير
المدير
avatar

رقم العضوية : 1
الوطن : المغرب





ذكر
الجدي
عدد المساهمات : 129
تاريخ التسجيل : 30/04/2015

مُساهمةموضوع: رد: وظائف الفن   الخميس أغسطس 20, 2015 4:20 pm

66 

1212 

________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://artistes.ahladalil.com
 
وظائف الفن
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الفن الجميل ::  ۩ للزوار وللضيوف ۩ -
انتقل الى: